فرعون بعد لقائه مطر: لتجاوز الأجواء التصادمية لنستقبل صفا واحدا الحبر الأعظم

7 September 2012

استقبل رئيس أساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر ظهر اليوم، في دار المطرانية في الاشرفية، النائب ميشال فرعون الذي اطلع منه على التحضيرات الجارية لاستقبال قداسة البابا بنديكتوس السادس عشر.
ووضع النائب فرعون نفسه وكل مناصريه بتصرف مطرانية بيروت في استعداداتها لهذا الحدث العظيم ، كما ناقش معه الشؤون السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد.
اثر اللقاء، قال فرعون: “ان هذه الزيارة كانت مناسبة لأخذ بركة سيدنا، وللتداول معه في زيارة قداسة البابا التاريخية التي نعتبرها مناسبة تاريخية ينتظرها لبنان على الصعيدين المسيحي والوطني ، خصوصا وانها تحمل ارشادا رسوليا لمسيحيي لبنان ومسيحيي الشرق في ظروف دقيقة على أكثر من صعيد”.
وأمل ان “تكون هذه الزيارة فرصة لنتجاوز من خلالها الأوضاع السياسية والأمنية والاقتصادية والاجتماعية البائسة وتقصير السلطة وسلوك فريق من اللبنانيين بضرب عرض الحائط المواثيق والأعراف والقوانين ومصالح الناس”.
كما أمل ب”تجاوز الأجواء التصادمية لنكون جاهزين جميعا على المستويين الروحي والوجداني لنستقبل صفا واحدا الحبر الأعظم الذي واجه كل التحديات ليأتي الى لبنان، ونستعيد قول سلفه البابا يوحنا بولس الثاني: “ان لبنان أكثر من وطن انه رسالة”، ونؤكد ان هذا الوطن هو رسالة تجمع المسيحيين والمسلمين يوحدنا المصير المشترك لننجح معا بالوصول به الى شاطئ الأمان”.
وختم: “استغل هذه الزيارة لسيادة المطران مطر الذي يشكل مرجعية روحية وبيروتية ووطنية، ويلعب دورا كبيرا في نجاح هذه الزيارة من اجل دعوة اللبنانيين وأبناء هذه المنطقة على اختلاف انتماءاتهم السياسية والطائفية للمشاركة في استقبال قداسته، ولو سيرا على الأقدام للنزول وحضور القداس، لما لهذه الزيارة من أهمية للمسيحيين واللبنانيين في هذه الظروف الصعبة”.

Commentaires





Nous ne publions que les commentaires signés.
Nous nous réservons le droit de ne pas publier les réponses diffamatoires.